الأحد، 17 مايو، 2009

* بسم الحرية *





بسم الحرية

فإن كانت الحرية لاتمارس إلا بالديموقراطية

فبسم الديموقراطية

فإن كانت الديموقراطية لاتعبر إلا عن رأي الأغلبية

فبسم الأغلبية

فإن كانت الأغلبية لا تكون إلا بإقتناع

فبسم الإقتناع

فإن كان الإقتناع لايقوم إلا بأدلة

فبسم الأدلة

فإن كانت الأدلة لاتعبر إلا عن الحق

فبسم الحق

فإن كان الحق لايكون إلا مع العدل

فبسم العدل

وبما أن العدل لايكون إلا من الله

فبسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين .. أما بعد ..


فقد قلبت صفحات التاريخ فلم أجد كلمات مهما طالت أحرفها ومهما سال حبرها ومهما تعددت صفحاتها إلا ولها نقطة نهاية تختم بها الكلمة ، ومن ثم يبدأ سطرا جديدا يحمل بين ثناياه كل ماتحمل كلمة " مفاجاة " من معنى !!

ولم أجد حضارة ولا ثقافة ولا جيلا إلا وله حدا ينتهي به معلنا سقوطه وانتهائه ، وسرعان ماتبدأ حضارة جديدة وثفاقة متطلعة وجيلا قادما يحمل بين ثناياه كل ماتحمل كلمة " تغيير " من معنى !!

تلك هي " فلسفة الأيام " وتلك هي " لعبتها " ، فقد قال المولى عزوجل " وتلك الأيام نداولها بين الناس " ، إذا لابد من الإيمان أولا بنقاط نهاية الكلمات التاريخية .. ولا بد لها أن تكتب .!!

فليتحمل كل من يدخل كتاب التاريخ مايتلقاه من نقاط تنهي حياته ، ومن أحرف تغير معناه ، ومن علامات تغير تهجئته ، ومن كلمات تدفعه للنهاية ، والأمر من ذلك كله فليتحمل ممحاة التاريخ .

تلك هي الفلسفة النحوية لكل الكلمات التي تسجل في ذلك الكتاب ، وتلك هي لغوياته !!

لن يتوارى التاريخ لحظة واحدة من أن يسطر نهاية أو بداية تكون جديدة في دائرته ، كيف يتوارى وتلك هي فلسفته ولعبته !!

لم ولن يسمح التاريخ بأن يكتبه شخصا كائنا من كان بقلم من حبر جاف ، يضع كلمته خالدة بالتاريخ ، بل سيظل أبد الدهر كاتبا أسطره بقلم من رصاص ، وسيظل دائما أبد الدهر محترما كما عودنا لممحاة الآخرين ، فلذلك لا بد لكل من يدخل كتاب التاريخ أن يحترم تلك الممحاة .

تلك هي " فلسفة التاريخ " ، وتلك هي " دولة الأيام " ، ولابد أن تحترم .

إنتخابات مجلس الأمة الثالثة عشر ، هي وبلا أدنى شك ممحاة التاريخ السياسي في دولة الكويت ، وهي من أتت لتضع نقطة إنتهاء لكلمات طال بقاؤها وامتد زمانها ، وهي من أتت وبيدها قلما من رصاص هي أقرب من الخلود منه إلى الممحاة ... كيف لا وهي تحمل بين يدها زهور من النساء تقدمها للتاريخ ، كيف لا وهي تحمل هزيمة للتيار الإسلامي .. كيف لا وهي تحمل تغيير في منطق الفكر المطروح في المشهد السياسي .

أتت وهي تحمل كل أدواتها للتغيير .. فأتت بالضمة لترفع من تشاء بكتابها .. وأتت بالفتحة لتنصب كل من يتجرأ عليها .. وأتت بالكسرة لتهدم كل من فكر أن يترفع عنها ..
أتت بالجزم وأتت بالمطلق وأتت وأتت وأتت ... والأهم من ذلك كله .. أنها أتت بأسماء المعارف وأسماء النكرات!!!
تلك هي " فلسفة الأيام " .. وتلك هي " لعبتها ودولتها " !!!


فليسجل التاريخ مايشاء ... وليضع كلماته بما أراد ... وليسطر صفحاته لما ينشده ..

ولكن ..

اللطف .. اللطف أيها التاريخ ..

تريث بمفاجآتك .. وتصبر بمعجزاتك .. وترحم بنا بأسطرك ..

رفقا بنا .. رفقا برجالنا .. رفقا بقواريرنا ..
قد يصافحك الزمان بيد القسوة ، وبيد المرارة ... ولكن !! .. لابد له وأن يأتيك مهما طال بيد الألفة وبيد المحبة !!
تلك هي فلسفة الأيام .. وتلك هي " لعبتها ودولتها " !!.


ومع هذا كله !! ... مع مايسطره من أفراح وأحزان .. ومايسطره من إنتصارات وهزائم .. وما يسطره من حياة وممات ..

فليذهب ملوحا بيد الوداع .. وليضرب جناحيه مهاجرا ..

ولتغلق أدراج التاريخ !! ... ولتبدأ صفحة جديدة في كتابه .. عنوانها هي " المجهووووول " !! ولاغير ذلك !! بمايحمله من بناء وهدم !! " وستبدي لك الأيام ما أنت جاهل " .!!


في النهاية ..

لا أقول إلا كما قال الشافعي :

وما كنت راض من زماني بما ترى ... ولكنني راض بما يحكم الدهر

فإن كانت الأيام خانت عهودنا ... فإنني بها راض ولكنها قهر


" من يعطي التاريخ .. يعطيه التاريخ " ..

" ومثل مايقولون " الضربه إلي ماتموتك .. تقويك " ..


-----------------------------------------------------

* آخر الاخبار :
- د.معصومة المبارك تعلن ترشحها لمنصب نائب الرئيس ، منافسة بذلك الخرينج والراشد !!!
- د.سلوى الجسار تصرح بأنها لن تتنازل عن رئاسة لجنة المرأة و التعليم !!
- الدويسان يصرح بأنه سيتقدم بتعديل مناهج التربية الإسلامية !!
----------------------------------------------------------------------------

نغزة بوطبيلة

" الله يالشماته ياسعد "




وتحياتي ..
ويسلمواااااااااااااااااااا :)



الجمعة، 15 مايو، 2009

* تفكير بوصبع *







تفكير بوصبع !!

-----------------


لطالما كنت جاهلا لبعض الأمور الدقيقة في الحياة .. والتي كنت أراها بنظرة عاجزة قريبة إلى التيهان النظري لها .

ولطالما كنت أبحث عن الحكمة من وراء هذه الأمور سعيا لإدراك ولفهم مايدور حولي من ملابسات لا أفقه الغاية من ورائها .

وعلى الرغم من عجزي القاصر لنيل هذا الإدراك ، إلا أنني مازلت أرغم نفسي جاهدا لفك هذه العقد التي تتكالب علي يوم بعد يوم مع دوران عجلة الأيام .

فقد كنت ومازلت أجهل الغاية والحكمة من وراء ذلك الإصبع الملقى على حافة اليد اليمنى أو اليسرى ، وكنت ومازلت انظر له بنظرة هامشية غير مبالية له .

قد أفهم المغزى من وراء أصابع اليد الواحدة بإستثناء الإصبع الأقل طولا بينهم ، فمنها من يستخدم للشهادة ، ومنها مايستخدم لإعطاء إشارة " اوكي " ، ومنها من له مآرب أخرى بغض النظر عن شرعيتها !! .

ولكن إلى وقت قريب جدا لم أفقه الحكمة من وراء ذلك الإصبع الذي طالما حيرني وجعلني أقف في صف الجهلة من الناس ، الذين يقفون عاجزين عن إدراك ماهية بعض الأمور.

إلا أنه ولله الحمد قد علمت الغاية من وراء ذاك المحير ... والحكمة التي فقهتها والتي قد لاتكون هي الوحيدة بالتأكيد ، وهي أنه لايزال هنالك أناسا لم يستطيعون أن يرتقوا بدرجة تفكيرهم العقلاني إلى حد أطول ولو قليلا بذلك الإصبع المهمش !!.


فمازال هنالك بعض الناس يصرون على جعل حد ذلك الإصبع هو حدود تفكيرهم المنطقي ، وسقف حرية أفكارهم ، وإطار منهجهم العقلي .


ولا يزالون في مرحلة اللاشعور لأن كائن يريد أن يضع لهم سُُُلماًًًًً للإرتقاء طولا وعرضا للإصبع الذي يليه ، فلربما يفيد ذلك بتغيير بعض القناعات والمسلمات التي كانت تحول حوله عندما كان تحت سقف ذلك الإصبع الصغير !!


ولكي أضع النقاط على الحروف ، وأبين المقصود من وراء أصحاب " تفكير بوصبع " سأعرض لكم بعض الأمثلة الواضحة لهذا المقصود " بالعامية " لكي تكون أقرب من حيث الواقع : -


1. ديربالك تعطي صوتك حق السلف !!؟؟ .... ليش يبه ؟ ... شنو ليش !! شنو ماشفت خالد سلطان وسوابقه !! " كيت وكيت وكيت " !! ... انزين اوكي هذا خالد سلطان !! شنو ذنب العمير إلي بالثالثة إلي خوش ريال والنعم فيه !! ... ليش تحمل علي العمير ذنب خالد سلطان الي ماسواه !! .. يمكن اقبل منك لو انتقدت الفكر السلفي لكن تعمم وزر الشخص بسمعة الفكر كله !! ... هذي ماهي سالفة !!


2. تكفه لاتصوت حق التحالف !!! ... ليش بابا ؟ .. شنو ليش !! ماسمعت أسيل شنو قالت !! وماتعرف سوابق الصقر !! " كيت وكيت وكيت " !!! .. انزين اوكي شنو ذنب عبدالرحمن العنجري بالثانية !! " ............. نفس الكلام " !!!


3. اياني واياك تتصوت حق " حدس " ليش ماما ؟ ... شنو ليش !! شنو ماسمعت ناصر الصانع وسوابقه " كيت وكيت وكيت " !! انزين شنو ذنب المطر الي بالثانية !!! "............. نفس الكلام " !!



" ونقدر نقيسها على جميع التكتلات "


وبهذا أستطيع الجزم بأن من يفكر بمثل هذا التفكير فهو بلاشك طول فكره وعقله لم ولن يكون أطول طولاًًً وشأناًً من إصبعي الصغير المهمش !!


لا أكاد أبداًًً أستصيغ فكرة التعميم على جمع بسبب فعل فرد !! .. فهذا من المعلوم عقلا ومنطقا – أياًً كان هذا الكائن المنطوق – هو من عوارض مرض الجنون الفكري - والعياذ بالله - !!!



------------------------------------------------------


* توقعاتي لدائرتي : -

نفس الأسماء مع دخول " أسيل العوضي و محمد الدلال " ، و خروج فقط " علي

العمير او احمد المليفي " مع رجحان كفة العمير بالسقوط !!



-----------------------------------------------------------


نغزة بوطبيلة

" ما أدري ليش هالمرة خايف ... الله يستر إن شاء الله "



-----------------------------------------------------------------------------



ما أدري ليش كلما أتذكر عيال تفكير بوصبع أتذكرهالمشهد



الاثنين، 11 مايو، 2009

" زلات بالعشرات "








لا أعلم كيف أصف شعور تيمون وبومبا تلك الشخصيتان الكرتونيتان اللتان طالما أضحكتني ، ومازالت هي كذلك خصوصا بصوت المبدع محمد هنيدي .. عندما يصل شعورهم الى حد اليأس والقنوط وهما لايستطيعون تدبير لقمة عيشهم ، وبالتالي تطغى حاجة سد الجوع على جميع المشاعر الأخرى وتصبح هي سيدة الموقف !!

ولكن سرعان مانرى نقيض هذا الشعور يدغدغ مشاعرهم وهم يرون على المدى البعيد كم هائل من الحشرات تتطاير أمامهم ولسان حالهم " هيت لكم " !!

وبالتالي لا يكون لسان حال تيمون وبومبا إلا قول قولتهم المشهورة " وااااااااااو حشرااااااااات بالعشراااااااااات " :)


هو ذلك الشعور نفسه الذي ينتابني عندما ألمس بعض التصاريح من نوابنا الأفاضل وهم يلقون الجٌٌمل من غير وعي !! ولسان حالي هو : " اووووووووووووه ، زلااااات بالعشرااات "!!!

فمع نزول مؤشر عدد الأيام مبتعدة عن الحاضر ومقتربة إلى المستقبل المنتظر .. ومع تساقط " دومنة " الأيام مشرفة على الإنتهاء .. ومع تساقط أوراق الأعداد الفردية من التاريخ متنازلة عن دورها للأعداد العشرية ..

مع كل هذا تزداد وتيرة الأصوات الجميلة والنشاز منها من قبل المرشحين .. وترتفع الاصوات المنادية للتغيير والإصلاح ولبناء " كويت الخير " كما كانت .. وستظل ان شاء الله بفضل أبنائها العقلاء .. الساعين فعلا لمد يد التكاتف والتعاون بعيدا عن العنصرية القبيحة وعن الهجوم البشع !!

ومع هذا كله قد ترجح كفة الكلام الزائد عن كفة الكلام المنطقي والعقلاني .. فخلال هذه الأيام يكون النائب " متهرقل " الأحبال الصوتية ، " منتفخ " الجفون العينية " ، " مبطط " الريول الأرضية " ... ومع هذا التعب " والتهردق " قد يتفوه المرشح بكلام لا يثمنه ولا يلقي لها بالا ولا وبالا !!

حتى تصبح بعد ثواني عليه لا له !!

فقبل إسبوع تقريبا وأثناء إفتتاح مقر النائب السابق علي الراشد والذي للأمانة أكن له كل إحترام وتقدير على جهوده والذي لا أرى نفسي من هؤلاء المنتقدين لهذا الرجل ولكن ماتفوه به في إفتتاح مقره لا أكاد أستصيغه ولا أتقبله !!

فما ذكر على لسان علي الراشد هو :

" وأوضح الراشد أنه سيتقدم بمبادرة إلى المجلس المقبل لتقسيم الفصل التشريعي إلى قسمين، بحيث تكون أول سنتين للتشريع واقتراح القوانين التي تساعد على تنمية البلد وتكون السنتان الأخريان للرقابة والمحاسبة، مؤكدا ضرورة اعطاء المجلس والحكومة الفرصة للانجاز، ومن ثم تبدأ المحاسبة على حجم هذه الانجازات " .

فما يريده الراشد هو تقسيم عمل المجلس إلى قسمين اولهما للتشريع والأخرى للرقابة !! وهذا بإعتقادي يعتبر إلغاء لبعض صلاحيات النائب وهو ممثل للأمة من دورة التشريعي والرقابي .. وليس بعيدا أن ماتقدم به النائب هو مخالفة صريحة للدستور ، لأنه لايجوز عزل النائب وإقتصار دورة لفترة معينة لمهام معينة لا يخرج عنها ، فهو بذلك إمتنع عنه ممارسة دورة بأكمل وجه ، وهذا مما لاشك فيه مخالفة صريحة لنصوص الدستور والقانون ، والذي أستغربه هو كيف خرج هذا التصريح من رجل قانون ، وقاضي سابق !!



و كذلك قبل عدة أيام وتحديدا على قناة الراي في برنامج " امة 2009 " ، تم مقابلة النائب : صالح الملا " صاحب المجد العصامي لأدائه البرلماني "

وبعد السؤال الذي وجهه مقدم البرنامج للنائب صالح الملا حول موضوع الشيكات التي ألقاها النائب فيصل المسلم ، قال : -

• ما رأيك في ما أثاره النائب فيصل المسلم بشأن قضية الشيكات التي تراجع عنها أخيراً؟


- بالنسبة لي أكرر الدعوة التي كررها العديد من الزملاء بأن الاخ فيصل المسلم من أشرف وأنظف أعضاء مجلس الامة وأتمنى أن تكون هذه هفوة لانه أساء لنا قبل أن يسيء للآخرين وإن كان لديه حق معلومات أتمنى أن يكشفها ليبرأ ساحتنا فالـ 50 عضوا بمن فيهم أنا في دائرة الشك أمام الناس وأنا أثق في كلام الاخ فيصل المسلم لكن اذا كان ليس لديه معلومات فهو قد أخطأ، وان كان لديه معلومات دون شيكات فكان الأجدر به الا يتكلم منذ البداية ن واذا كانت هذه الشيكات غير الموجودة لديه كانت صرفت من الحساب الشخصي لرئيس الوزراء فلا يحاسب عليه رئيس الوزراء بالمرة فهذا ماله وحلاله وهو حر فيه مع تحفظنا في ان كان يعطي أو لا يعطي فانا أتكلم هنا بشكل عام، لكن إن كانت هذه الاموال من أموال ديوان رئاسة مجلس الوزراء فيحق هنا المساءلة السياسية، الاخ فيصل المسلم أعطى معلومات عامة مطاطة وضعتنا كلنا في دائرة الاتهام ونتمنى منه ان ينصفنا وينصف نفسه امام الشارع " .


ولا أعلم كذلك كيف خرج هذا التصريح من النائب السابق صالح الملا ، وهو من الناس الذي يشهد لهم بالمعارضة لإستخدام المال السياسي في الإنتخابات ، فهل لوكان المبلغ الذي دفع من حساب رئيس الحكومة فهو بذلك خارج عن المحاسبة !!
المقصد من صدور شيكات لنواب مجلي الأمة ليس فقط هو انها خرجت من اموال عامة هي ملك للدولة ، ولكن إضافة إلى ذلك هو شبهة وجود مال سياسي مستخدم داخل المجلس وأثناء فترة إنعقاده ، وهذا أيضا مما لاشك فيه تعتبر جريمة رشوة تبعا لنصوص القانون الجزائي وفقا لمواده من 35 إلى 41 ، والتي نظمت عملية الرشوة !! وهذا بالإضافة كما قلنا شبهة وجود المال السياسي !!
كيف لنا ان نسكت ونقول أنه حر بماله متى استخدم رئيس الحكومة المال لنيل بعض الذمم الدنيئة في المجلس لو استخدم ذلك من ماله !!


أما التصريح الأخير فهو لذلك الرجل الذي لا أستطيع ذكر إسمه إلا وان واقف إحترام لتاريخ هذا الرجل المعطاء والذي مازال ينبض بالشباب على كبر سنه ، وهو العم احمد السعدون ، عندما صرح خلال مقابلة الراي له بهذا التصريح : " أرى أن استجواب مصروفات ديوان رئيس الوزراء غير مستحق " !!

وكذلك لاأعلم كيف خرج هذا التصريح من رجل اشتهر بالمحافظة على المال العام والذي كان الحصن الحصين لذلك ، فهل يعقل ان بوعيدالعزيز ألقى جانبا تقرير ديوان المحاسبة والذي أدان رئيس الحكومة !! وكذلك ألقى تقرير لجنة ثامر !! والذي أتثبت بشكل قاطع ولا شك فيه أن هناك اموال صرفت على غير وجه حق بل أكثر من ذلك صرفت من غير فواتير تدلل على صرفها !!

ومع هذا كله فقد نعفو عن البعض على هذه التصاريح بسبب تدافع عجلة الأيام وتقديرا لجهودهم السابقة ، أما من لم يمضي على وجوده أقل من سنة فلا أتوقع ان هناك عمل يشفع له !!


---------------------------------------------------------------------

كلمة حق للتاريخ !!

مع أنني من الناس الذين طالما عارضوا النائب السابق صالح الملا على كثير من مواقفه ، ودائما أنتقده على أعماله وتناقضاته في مواقفه مثل :" قانون الاستقرار المالي الداو ولجنة التحقيق إزالة المخالفات .." ، إلا ان ماخرج خلال الأيام السابقة من إفتراء على عدم حضور صالح الملا خلال جلسات مجلس الأمة ، فهذا عمل غير صحيح وغير عادل ، وما خرج ماهو الا افتراء ، لانني تأكدت من ذلك عن طريق موقع مجلس الأمة وعلمت ان صالح الملا لم يغيب سوى3 جلسات اذا لم تخني الذاكرة ، وما ذكر عن عدم وجوده في 14 جلسة فيقصد به هو عدم تواجده في بداية الجلسة ، لإكتمال النصاب ، أي أنه من الممكن أنه حضر بعد 10 او 20 دقيقة من بداية الجلسة ، وهذا باعتقادي ليس من المعيب لأي نائب طالما انه حضر ولم يعرف بالغياب !!

ومع هذا ولأول مرة بالتاريخ أقف بجانب صالح الملا واتمنى أن لاتكون الاخيرة :)



----------------------------------------------------------------



نغزة بوطبيلة

" لي فات الفوت .. ماينفع الصوت "







وتحياتي ...

ويسلمواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا :)


السبت، 9 مايو، 2009

الإصدار الثاني " د.أسيل العوضي "


أولا وقبل لا أعلق على الإصدار الثاني من " د.أسيل العوضي " عندي جم شغلة ودي أقولهم :)



اولا :

بالنسبة حق الفيديو إلي طلع على د.أسيل سواء الأول ولا الثاني .. ما أدري ليش أحس العملية سهلة !!

يعني كلام وطلع بلسان د.أسيل .. وهي مانفته .. ولكن قالت انه تلفيق وتجريح !!

ما أتوقع فيه تجريح لأنه الفيديو ماقال شي يديد !!

تلفيق .. يمكن !!

لكن لوصج فيه تلفيق .. يبه سهلة خل تطلع د.أسيل وتقول يبه ياجماعة رأي في موضوع بنات الكويت كيت ، ورئيس مجلس الوزراء كيت وكيت .. والأهم من هالشغلتين رأي في الحجاب كيت وكيت وكيت ..

وتنحل المشكلة !!

أما اللجوء إلى " حرية المخافر " والقول " انه انتحدى تطلعون الفيديو كامل ومن هالكلام " يبه احنا الي نتحداكم انه الدكتورة تطلع تقول رايها في هالأمور .. مع احترام التخصص يعني .. موفاهمه بالدين وبالأقوال الي نقالت بالحجاب .. رجاء لاتتكلمين .. لا وياليت جذي بعد حتى الآية موحافظتها وتفسرها على كيفها !!


---------------------------------------------------

الفيديو إلي طلع يقولون انه حدس مسويته !! وسمعت ناس يقولون انه حملة روضان الروضان مسوينه !!

وليلحين المصدر غير معروف !!

فرجاء لحد يتهم أحد بدون دليل !! أسهل شي الإدعاء الإتهام بدون دليل !!
لا وموبس جذي يقولون إنه جمال العمر مزهب بعد شي قوي !!

الله يستر على يقولون !! وهمن ليلحين ماكو دليل !!


----------------------------------------------------------------------

المنبر الديموقراطي :
معلنا برنامج مرشحيه " على الحكومة والمجلس دراسة شراء مديونيات المواطنين وإعادة جدولتها وإقرار قانون الإستقرار المالي بمرسوم ضرورة تطور إيجابي " .


بعد يومين !!


المنبر الديموقراطي :
" البرنامج الإنتخابي الصادر بإسم المنبر الديموقراطي يمثل مشروع برنامج وهو غير ملزم لمرشحي المنبر وقد لا يعبر عن مواقفهم خصوصا في قانون الإستقرار ومعالجة ديون المواطنين "

يعني شلون ألحين !! شالتناقض !!

أنا إطلعت للأمانة على البرنامج الإنتخابي .. وإلى حد ما لقيت يصل إلى درجة الجيد جدا .. ويشكرون عليه الصراحة .. لكن ألحين أنا لو بصوت لهم .. شلووون !!

أصوت حق منو ؟ .. مو المفروض مرشحينه !! .. بس مرشحينه مو ملزمين !!
معناته البرنامج " حبر على ورق " لأنه غير ملزم ومعناته مو بالضرورة يسعون لتطبيقه !!
عيل منو إلي بيتبناه !! نواب السلف يعني مثلا !!! يمكن !!!



----------------------------------------------------------------------

بس على طاري أمس برنامج " أمة 2009 " على الراي ..

وبخصوص صاحبنه بو " إلي على راسه بطحه يتحسسها " ، ياخوك مافهمنالك !!
ألحين كل شي تكلمت فيه والى حد ما كنت جيد .. بس خصبقت بالباجي !!

يعني البرنامج يايبينكم عشان تطروحون طرح وطني مشترك وتتفقون على أهم الامور المطروحة بالساحة .. أما سالفة الضرب إلي 2 على 1 مايصير جذي !!!

يعني حتى الدين ما سلم منك !! تكلمت بكل شي إلي تفهم فيه وإلي ماتفهم فيه !!

موبس جذي حتى لمن تكلم بالدين ذكر آية غلط !!

بعرف أنا شسالفة الناس هاليومين !! يتكلمون بالدين ويفسرونه ويغلطون بذكر الآية .. يااخي مو حافظها لا تذكرها .. لا تسوي روحك فاهم يعني !!

-------------------------------------------------------------------
نغزة بوطبيلة
صج لي قالوا : " ياشين السرج على البقر "
-----------------------------------

وهمن أنا أقول " ما يحتاج أعلق بعد " !!!!

الأربعاء، 6 مايو، 2009

* لندن ... بين الأجداد والأحفاد *









* لندن .. بين الأجداد والأحفاد *
-------------------------------------------------



لم يتردد أدولف هتلر ولا دقيقة واحدة ولم يرتد إليه طرفه لحظة واحدة بالأمر ببدء الهجوم الكاسح على بريطانيا وتحديدا " لندن " ، بعد أن طفح عنده الغرور وغليان الأنفه و العزة التي غمرته بعد أن سيطر سيطرة شبه كاملة على أغلب الدول الأوروبية خلال فقط سنتان من بدء الحرب العالمية الثانية في عام 1939 م !!!

ومع قرار توقيع أدولف هتلر للهجوم على بريطانيا ، بدء مع هذه الإنحناء الانطلاقة نحو العالم الغيبي المجهول .. والكشف عن ماوراء الستار .. والذهاب لحقيقة واحدة لا مفر منها وهي إما النصر والشرف و إما الهزيمة والعار !!!


هذا ماكان يعلمه الجميع .. ولكن ماذا عن هتلر !!


الذي لايعلمه الجميع هو أن أدولف هتلر لم يكن يوقع قرار الهجوم بقلم من حبر جاف !! .. بل كان قلم هتلر من رصاص !!! .. بل رصاص مذاب سيسكب فوق رؤوس اللندنيين .. وكان يحفر هتلر مقبرتهم على يديه !!


فمع خرخشات قلم الرصاص كان قد تم حشد إسطولين جويين ألمانيين ، الاول في بلجيكا والآخر في فرنسا .. وكان يتكون من 2000 طائرة ، مقابل 900 طائرة لدى القوات البريطانية !!!


وبعد هجمات جوية ألمانية تميزت بالعنف القاسي والشراسة بلا رحمة .. أطلق هتلر قلمه الرصاص الثاني وهو البدء بالغزو البحري لتلك الجزيرة التي طالما اتعبته " بريطانيا " في عملية أطلق عليها " أسد البحر " !!!


كان هتلر على ثقة كبيرة وتامة في أن بريطانيا ستطلب الصلح في أقرب وقت ، لاسيما بعد ان فقدت حليفها الوحيد في اوربا وهي فرنسا ، وخصوصا بعد ان قررت امريكا امتناعها عن الدخول في الحرب العالمية الثانية بعد الخسائر الفادحة التي تكبلتها خلال الحرب العالمية الأولى .. و ماكان يحير هتلر آنذاك هو : " إذاًًً فماذا تنتظر بريطانيا من أن تركع للرجل الألماني " !!!


هذا ماكان يظنه أدولف هتلر في مستقبل الحرب مع اللندنيين !!!



ولكن " الأمر ماترى لا ماتسمع " ياهتلر !!!


ففي يوم 15 سبتمبر 1940 م ، وهو يوم تاريخي لم ولن ينسى على جبين التاريخ ، لأنه بذاك اليوم قد تم قص مسبحة الهجمات على " لندن " ، فقصفت تلك العاصمة ب 86 ليلة متتالية لا تجد لها نفساًًً يشعرك بالتوقف ، وكان معدل طائرات القصف كل ليلة 160 طائرة ألمانية ، وأسقطت تلك الطائرات بما يعادل 6500 طن من القنابل ، فاشتعل بعاصمة الضباب 900 حريق بشكل يومي .. وتم إصابة قصر الرئاسة !!



آآآآآآهههههه يا لندن آآآآآآههههه !!!


ولكن ماذا حدث بعد ذلك !!! ..


هل يعقل ان تقف تلك الإمبراطورية التي لاتغيب عنها الشمس عاجزة صامتةًًً !!! ..


أم أن التاريخ سيلعب دوره وسينتصر للندنيين !!!


نعم .. لقد وقعت المفاجاة !!


ماحدث كان يفوق تصور الألمان وتوقعاتهم بكثير !! ..


إذ أن ماحدث هو أن ناور البريطانيون على قلة عددهم بذكاء شديد ومحنك .. وبخطة محكمة ومعدة .. إذ كانت نتائج اول هجوم هي ضرب 45 طائرة ألمانية مقابل 13 بريطانية !! .. وهذا مادفع الألمان بزيادة عدد مقاتلاتهم ، ولكن لم يتغير شي ، و ظلت النتيجة كما هي مرة أخرى ، اذ فقدوا 236 طائرة مقابل 95 للبريطانيين .



فلم يصل الطيران الألماني على قوته وكثرته إلى مبتغاه وهو إركاع الطيران الملكي البريطاني وهم الذين أبدعوا وتألقوا في القتال ضد الألمان ، وكذلك لم يرغموا انف " لندن " وإسقاطها بأيديهم !!


ومع هجمة تليها الاخرى .. وخسارة تلحقها اختها .. ورغم تقدم الألمان .. إلا انهم شعروا بان تقدمهم بطيئ للانتصار ، وماهي إلا خطوات تعتبر ضعيفة تجاه الدفاع اللندني الصلب !!


فما كان من هتلر إلا ان قرر إلغاء غزو بريطانيا " لندن " بسبب ما تلقاه من طعم مر علي يد اللندنيين في 21 اكتوبر 1940 م ، وعبر تشرشل عن امتنانه للقوات البريطانية وقال " لم يحدث أبدا في ميدان الصراع البشري مثل هذا الدََََين الكبير جدا الذي يُدين به كثيرون جدا إلى عدد قليل جدا " .


هذا مافعله باختصار الأجداد اللندنيين لكل من تسول له نفسه وتعجبه أنفته وعزته ان يمس شبر لندني واحد .. أو أن يطال متر لندني واحد .. أو أن يلعب بأصابعه في نار لندن التي بلا مفر ستحرقه بل سترد بيد من حديد لكل من مس شرفها وعفتها بيد شهوانيه مطلقة .. بل سترد الصاع صاعين !!!


هذا بالنسبة للأجداد .. ولكن ماذا عن أحفاد اللندنيين !!! .. هل بالفعل حافظوا على تلك اليد النارية الحديدة المدافعة عن الحق والتي لاتعرف سوى الانتصار تلو الانتصار !!! ام انها الخيانه العظمى لتلك اليد !!!


الإجابة كانت حاضرة ومشاهدة بالأمس القريب لا البعيد .. وبالتحديد في تاريخ 5 \ 5 \ 2009 م ، وعلى أرض مدينة الضباب !!


لم يفلح أحفاد اللندنيين بالمحافظة على الجوهرة المصونة الضبابية التي دافع عنها الأجداد بأرواحهم قبل أسلتحهم .. بل لم يكتفي الأحفاد بذلك .. بل جلبوا العار لهم !!!


بالأمس كانت مباراة أرسنالمانشستر يونايتد ، على أرض ملعب الإمارات ملعب العاصمة اللندنية ، وقد كان كعب المانشستراوية أعلى بكثير من اللندنيين ، وللأسف وبكل حسرة .. فقد إنتصر الواقع على العاطفة ، وانتصر الأداء على الروح المخمودة في الصدور .. وانتصر رونالدو على فابريغاس !!!


لم يدافع المدفعجية اللندنية كما دافع عنها الأجداد .. ولم ينتصروا لعزتها وشرفها ومجدها .. بل دنسوه بأرجلهم .. وكتبوه بأيديهم !!


وإن كان من كلمة تقال غير العزاء للندنيين ..


فمع كل هذا أقول : " قد يضعف الدفاع من الأبناء للندن .. ولكن من المؤكد أنه لم ولن يموت عند الأجيال القادمة ، ومع هذا فقد كانت لندن هي مدينة حرق الأصابع ، وستظل كذلك كما كانت أبد الدهر .. تحرق الأصابع الممتدة إلى شرفها وعزتها ومجدها وعظمتها " !!!




----------------------------------------------------



نغزة بوطبيلة

أوما عاهدتني ياقلب أني ... متى ماتبت من حب ليلى تتوب

فها انا تائب من حب ليلى ... فمالك كلما ذكرت تذوب


-----------------------------------------------------


وتحياتي ...
ويسلمواااااااااااااااااااااااااااا :)


الثلاثاء، 5 مايو، 2009

* حرية المخافر *



موقع د.أسيل العوضي :

" شكوى للنائب العام للتحقيق في الإشاعات المفبركة ومحاسبة المتسبب حسب القانون وتؤكد تمسكها بحرية التعبير وتنفي ماتردد عن إستهداف أي مدونة كويتية " .



تعليقي :


ياجماعة في احد شاف حرية التعبير وينها !!!

ياجماعة في احد شاف تقبل راي الاخر وينه !!!

ياجماعة في احد لقى بالطريج النقد بعيدا عن الاستهزاء وعدم الاحترام !!!

ياجماعة في شاف بيان وجهة النظر باخلاق وينها !!!

ياجماعة محد شاف منكم وين راح تطبيق العمل للقول !!!

ياجماعة في احد شاف يقولون ويفعلون !!!

ياجماعة في احد شاف الصدق وين مشى !!




انا الصراحة ماشفتهم !!! بس اسف شفت شغله وحد بس : " يقولون مالا يفعلون " !!!!


يقولون نبي حرية التعبير ورفع سقف الحريات وتقبل وجهة النظر ... بس يبونها حكرا لهم فقط لا غير !!!

يعني اذا واحد انتقدهم تلقونهم ركضة عند المخفر !!


انزين وين كلامكم عن حرية التعبير ووجهات النظر .. ولا بس لكم !!!!


عشنا وشفنا !!!


صج حرية المخافر !!!


" لا تأسفن على غدر الزمان لحظة ... فلكم رقصت على جثث الأسود كلابا "